حمدان بن محمد يشيد بمبادرات وزارة الثقافة الذكية بجايتكس

20 أكتوبر

أشاد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي بالمبادارات التي أطلقتها وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع على هامش مشاركتها في معرض جايتكس ضمن منصة الحكومة الاتحادية، مؤكداً على أهمية الاعتماد على احدث تقنيات العصر من خلال مبادرات فاعلة تسهم في وصول المنتج الثقافي إلى كافة فئات المجتمع، كما استمع سموه إلى شرح للمبادرات التي اطلقتها الوزارة هذا العام وعلى رأسها المتحف الذكي، والذي يحوي كافة الأعمال الفائزة بجائزة البردة ويعد من أهم مقتنيات الوزارة كما تابع سموه التطبيقات الذكية التي أطلقتها الوزارة لبرامجها وأنشطتها عبر التليفون المحمول او الكمبيوتر اللوحي، إضافة إلى مبادرة الموسوعة الثقافية الوطنية للإمارات والتي تتيح تطبيقاتها الذكية الوصول إلى كافة الأوعية الثقافية الإماراتية باللغتين العربية والانجليزية، كما اثنى سموه على مبادرة استراتيجية تمكين الشباب التي تتبناها وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع والتي تم تصميمها والإعداد لها بكوادر إماراتية شابة.

وعلى صعيد متصل لاقى جناح الوزارة بمنصة الحكومة الاتحادية إقبالا جماهيريا كبيرا في اليوم الاول للتعرف على التطبيقات الذكية التي أطلقتها الوزارة هذا العام.

وتأتي مشاركة وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بجناح في “معرض جايتكس للتقنية 2015” ضمن جناح الحكومة الاتحادية الذي يستمر على مدى خمس ايام في دبي، هذا العام انطلاقا من رؤيتها الرامية إلى الوصول بمنتجها الثقافي والمجتمعي والمعرفي إلى جمهورها وخاصة الأجيال الجديدة مستخدمة أحدث البرامج والتقنيات والمبادرات الذكية لتحقيق هذه الغاية بمشاركة محلية ودولية واسعة.

ومن جانبها أكدت سعادة عفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ان المشاركة جاءت وفق توجيهات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير  الثقافة والشباب تنمية المجتمع الذي يحرص على أن تتبنى الوزارة أحدث التقنيات والبرامج الذكية التي تتيح للمنتج الثقافي الوصول إلى كافة فئات المجتمع وخاصة الشباب، ومن هذا المنطلق تعد المشاركة في هذه المنصة العالمية التي تحرص عليها كافة الشركات والمؤسسات لعرض أحدث ما ابتكرته العقول الإنسانية في المجال التكنولوجي فرصة لكي تطلق الوزارة عددا من مبادراتها الضخمة، مستفيدة من الزخم التكنولوجي في جايتكس.

وأضافت أن المشاركة في معرض جايتكس للتقنية 2015 تأتي استكمالا للإجراءات السباقة التي اتخذتها الوزارة لتفعيل مساهمتها في دفع عجلة التحول الذكي التي تنتهجها الحكومة الاتحادية في الدولة، والالتزام بالسير قدمًا في تبني أحدث التقنيات المتطورة وأفضل الممارسات الإبداعية، والتي من شأنها الارتقاء بمستوى الخدمات الحكومية، وتشجيع انتشار استخدام المحيط الرقمي في تقديم الخدمات الثقافية والمشاركة في جميع فعاليات ومبادرات الوزارة.

وأوضحت سعادتها أن الوزارة تركز على أن يشهد جايتكس هذا العام اطلاق الوزارة لمبادرة الموسوعة الوطنية الإماراتية في ثوبها الجديد باعتبارها أكبر موسوعة إلكترونية تلقي الضوء على الإمارات بتاريخها وقياداتها وتراثها وثقافتها ونهضتها الكبرى، إضافة إلى أعلامها في كافة مجالات الإبداع الإنساني، كما تطلق الوزارة في هذا المحفل العالمي مبادرة المتحف الرقمي الافتراضي الذي يعد الأول من نوعه الذي يضم أهم الأعمال العالمية في مجال الفنون الإسلامية إضافة إلى الأعمال التشكيلية لفناني الإمارات والعالم.

وأضافت أن الوزارة حريصة على تنظيم ندوة مفتوحة حول استراتيجية تمكين الشباب التي تتبناها من أجل جيل واعد وملم بأحدث علوم العصر لكي يحمي نهضة الوطن ويشارك بفاعلية في تنميتها وتطويرها على الدوام   . 

كما يشهد جناح وزارة الثقافة عرضا لجانب من خدماتها الإلكترونية والذكية، وعددا من تطبيقات الهواتف الذكية، علما بأن جميع خدمات الوزارة يمكن أن تتم عبر التطبيق الذكي لتعريف الجمهور بهذه الخدمات ونشر التوعية الثقافية من خلال التكنولوجيا الحديثة، بالإضافة إلى طرح أحدث الحلول والتطبيقات الذكية في المجال الثقافي في مكان واحد، لأننا نرى جايتكس فرصة مثالية للجمهور لمتابعة أحدث الابتكارات والأفكار التطويرية للبرامج وخاصة الهاتف الذكي الذي أصبح أهم الوسائط التكنولوجية لنقل المعلومات والمعارف المختلفة.

شارك

فيديو