قناة بينونة .. إثراء للعادات والتقاليد الإماراتية وإحياء لثقافتها في شهر رمضان المبارك

09 سبتمبر

أعلنت قناة بينونة عن دورة شهر رمضان المبارك التلفزيونية التي تشتمل على حزمة من البرامج الثقافية والاجتماعية والدينية والصحية والدراما، وذلك عملاً برؤية لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي في استدامة الهوية الوطنية والتراث الإماراتي والذي يشكل الإعلام أحد أهم وسائله وركائزه.

وقال السيد عيسى سيف المزروعي العضو المنتدب لقناة بينونة "تشهد قناة بينونة سباقاً متنوع العطاء والنجوم على مدار شهر رمضان، ليشمل برامج جديدة على المائدة الرمضانية، حيث سيتابع المشاهدون في كافة أنحاء الوطن العربي كماً وفيراً من البرامج المختارة بعناية".

وأضاف "إنّ برامج دورة شهر رمضان لهذا العام تهدف إلى تحقيق رغبات أفراد المجتمع الإماراتي والعربي وتتقيفهم والترفيه عنهم من خلال حزمة من البرامج المتنوعة والهادفة، وفقاً للتوجهات الرئيسية لقناة بينونة كقناة إماراتية تروج لكل ما يختص بالحياة الإماراتية من خلال رؤية محلية".

وأوضح المزروعي إن برامجنا في هذا الشهر الكريم مستوحاة من روحانية هذا الشهر الكريم وتهدف إلى تعزيز أواصر العلاقات الأسرية مع المحافظة على العادات والتقاليد الإسلامية والإماراتية بشكل خاص، كما أن القناة لم تغفل عن بعض البرامج التي يتوق إليها العديد من أفراد المجتمع للترويح عن أنفسهم فقدمت لهم برنامج مسابقات جيد ومسل وهادف فريد من نوعه".

ويشتمل محتوى الدورة على العديد من الأبعاد التثقيفية التوعوية المتنوعة لشهر رمضان الكريم الذي يعد خير مناسبة تجسد من خلالها القناة تفاعلها مع الأسرة الإماراتية والعربية لتكون عين المشاهد الإماراتي والخليجي، والتي تتناسب مع مختلف الأذواق بالإضافة إلى المسابقات الرمضانية والأخبار المنوعة والبرامج الاجتماعية والتراثية وبرامج الطهي.

وعملت القناة حرصاً منها على استمرارية متابعتها من قبل المشاهدين على عدم إطالة الفواصل الترويجية لتتراوح بين 6 فواصل، مدة كل فاصل لا يتعدى 25 ثانية، مع الحرص على أن الغرض الأساسي من تلك الفواصل هو الترويج لأجواء الشهر الفضيل من خلال العادات والتقاليد الإماراتية والتي ترسخ أبرز معاني شهر رمضان الكريم، ومن ذلك الإفطار أيّام زمان، الإفطار بين الشباب وأجواء اللقاءات بعد صات التراويح، الأطفال وهم يوّزعون الإفطار على الجيران، أجواء السوق خال شهر رمضان المبارك، زينة الشوارع، صيادوا سمك يحضرون للفطور، تحضير الهريس من قبل سيّدة كبيرة في السن و توزيعها على الأطفال.

ومن هذه البرامج برنامج "الرايح" وهو برنامج تراثي وثقافي توعوي، يقدمة كل من المذيعة نوف محمد والمذيعة شما المحيربي، إضافةً إلى ضيف الشرف السيد جمعة بن حبتور، وسيعرض يومياً خلال شهر رمضان الكريم في تمام الساعة الرابعة مساءً، ويستقطب هذا البرنامج فئة الأطفال ليتحاور مع عقولهم من خلال طرح أسئلة وألعاب تراثية محلية مرجعها البيئة الإماراتية الهادفة إلى التوعية بالثقافة التراثية التي تعد أمانة أجداد الإمارات ورسالة التراث المستدام.

 

وفي برنامج الطهي سيتم استضافة الشيف علي سالم من قصر الإمارات الذي سيقدم برنامج الطبخ المسمى بـ "المزلاي" تيمناً بمطعمه الإماراتي المتواجد في قصر الإمارات، لتقديم معلومات وافية إلى جانب تعليم النساء كيفيّة تحضير أشهى المأكولات الإماراتيّة تحديداً والتي يقدمها المطعم، وتتراوح مدة الحلقة 26 دقيقة.

وفي الإطار الديني الاجتماعي، يقدم فضيلة الشيخ طالب الشحي - رئيس لجنة الوعظ في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف البرنامج الديني "خير الكلام" على الهواء مباشرةً، ويتمحور البرنامج حول العديد من القضايا والمظاهر الاجتماعية استناداً إلى الشريعة الإسلامية، حيث يستقبل العديد من الاتصالات للتحليل والتوضيح لبعض ممن لا يملكون معرفة الإجابات على أسئلتهم كما لا يملكون الإجابات الصحيحة.

إضافةً إلى برنامج "الركن الثالث" الذي يسلط الضوء على ركن أساسي من أركان الاسلام، وهو "الزكاة". والبرنامج ديني توعوي يعرض يوميًا مباشرةً عبر شاشة قناة بينونة خلال شهر رمضان الكريم في تمام الساعة السادسة مساءً، ويتلقى من خلاله الدكتور محمد سليمان البلوشي مدير إدارة خدمات مستحقّي الزكاة و مدير إدارة خدمات المزكين وتنمية الإدارة، العديد من الاتصالات للإجابة عن تساؤلات تتعلق بفريضة الزكاة. كما سيتطرق  البرنامج إلى العديد من القصص والمواضيع التي تتعلق بفريضة الزكاة استناداً إلى القرآن الكريم وأحاديث الرسول علية الصلاة والسلام بالإضافة إلى مجموعة من الأسئلة التى يطرحها البرنامج للمشاهد على شكل مسابقة ويحصل الفائز على جوائز قيمة.

أما في المجال التوعوي، فستقدم خبيرة التغذية ندى زهير الأديب فقرة يومية تتراوح مدتها خمس دقائق، وذلك تحت عنوان "الوقاية خير من قنطار علاج"، وتتمحور هذه الفقرة على ضرورة الاهتمام بالنظام الغذائي خلال شهر رمضان المبارك.

ويلعب أدوار بطولة "مسابقة المثل" نخبة من ممثلي الإمارات، حيث تتضمن المسابقة، فقرة تمثيلية ببعد تراثي توثق وتسلط الضوء على المشهد التراثي لدولة الامارات وتقود المشاهد إلى تكملة المثل الشعبي والفوز بجائزة قيمة.

وأخيراً برنامج الشارة، البرنامج التراثي الذي تُقدّمه المذيعة الإماراتية اللامعة حصة الفلاسي، حيث يُعرض البرنامج كذلك على قناة أبوظبي الإمارات، تحت إشراف لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، ويشمل البرنامج كافة ميادين الحياة التراثية في دولة الإمارات العربية المتحدة ويستمد قيمته من جمهور المشاهدين الذين يحبونه.

شارك