نورة الكعبي وجاك لانج وريتشارد أرمسترونج في ضيافة "فن أبوظبي"

14 نوفمبر

تحت رعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، استقبلت الدورة الـ9 من معرض "فن أبوظبي" التي اختتمت فعالياتها في منارة السعديات، عددًا من الرموز الثقافية المحلية والعالمية، من أبرزهم معالي نورة الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، التي زارت المعرض، واطلعت على ما تقدمه صالات العرض الفنية المشاركة، ومساحات ورش العمل.

ورافقت مديرة "فن أبوظبي" ديالا نسيبة، رئيس معهد العالم العربي بباريس، ووزير الثقافة الفرنسي الأسبق جاك لانج، في جولة حول المعرض. كما رافق سيف سعيد غباش، مدير عام دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، ريتشارد أرمسترونج مدير متحف مؤسسة "سولومون آر. جوجنهايم"، في جولة حول المعرض، اطلع خلالها على القسم الجديد الذي قدمه "فن أبوظبي" هذا العام تحت عنوان "نحو فضاءات جديدة"، والذي قدم بدوره مشاريع كبرى أبدعها مجموعة من الفنانين، يمثلون عدة أجيال، وقدمتها صالات عرض فنية ناشئة ومعروفة لجمهور المنطقة لأول مرة.

وأتاح المعرض أمام الزوار برنامجًا فنيًا متنوعًا تضمن سلسلة من جلسات الحوار الثقافية عبر برنامج الحوارات اليومي، والعروض الفنية الحية. كما قدّم "فن أبوظبي" العديد من الأنشطة والفعاليات الفنية التي أثرت تجربة زواره من كافة الخلفيات، إلى جانب الاطلاع على أعمال فنية حديثة ومعاصرة من إبداعات فنانين مشاهير وناشئين، تقدمها صالات العرض الفنية المشاركة من العديد من الدول.

شارك